فرنسا وألمانيا توقعان اتفاقا على قواعد لتصدير السلاح والفضاء

مقاتلة يوروفايتر تايفون
مقاتلة يوروفايتر تايفون خلال فعاليات معرض دبي للطيران 2017 (الأمن والدفاع العربي)

أعلنت فرنسا وألمانيا أنهما وقعتا اتفاقا ملزما يخص قواعد تنظيم صادرات الأسلحة للبرامج المطورة بشكل مشترك بين البلدين.

وقالت باريس وبرلين في بيان في 16 تشرين الأول/ أكتوبر، بعد اجتماع مشترك لمجلسي الوزراء عقد في مدينة تولوز إنهما اتفقتا على منح معاملة تفضيلية للشركات الأوروبية من أجل إطلاق صواريخ إلى الفضاء.

وكانت كل من ألمانيا وفرنسا تعملان على تعزيز الدفاع الأوروبي المشترك. فقد كان من المقرّر أن تنطلق خطط إطلاق طائرة مقاتلة فرنسية ألمانية مشتركة بشكل جدي في معرض “برلين الجوي” (Berlin Air show) في وقت لاحق من الشهر الجاري، وفق ما كشف مسؤولون لوسائل الاعلام الفرنسية على هامش اجتماع لوزراء دفاع الدولتين في باريس يوم 5 نيسان/أبريل 2018.

جاءت فكرة “نظام القتال الجوي المستقبلي المشترك” (Système de combat aérien du future) من قرار وزاري ثنائي صدر في الصيف الماضي، كجزء من جهد أكبر لتعزيز علاقة برلين-باريس في أوروبا “أقوى عسكرياً”. وستقود ألمانيا وفرنسا برنامج الطائرات في البداية ومن سيتم فتحه في وقت لاحق أمام دول أوروبية أخرى.

وكما هو متوقّع، سوف تحلّق الطائرات بحلول عام 2040، لتحلّ مكان أساطيل “داسو رافال” و”يوروفايتر تايفون” في كلتا القوتين الجويتين. ويُنظر إلى هذا المشروع كمؤشر رئيس لكيفية – وإذا – يمكن للأوروبيين إدارة مشروع واسع النطاق حقاً، لا سيما في ظل منافسات الصناعة التي تقع تحت اللغة الدبلوماسية السامية في كثير من الأحيان.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.