SdArabia

موقع متخصص في كافة المجالات الأمنية والعسكرية والدفاعية، يغطي نشاطات القوات الجوية والبرية والبحرية

أغرب الصواريخ السوفيتية

الأسلحة السوفيتية والروسية معروفة في جميع أنحاء العالم بكفاءتها وموثوقيتها، وقد جذبت بعض العينات انتباه المجتمع العالمي، بحسب ما نقلت سبوتنيك في 27 نيسان/ أبريل الجاري.

قام الكاتب في المجلة الأميركية The National Interest، كاليب لارسون، بوضع قائمة بأغرب الصواريخ التي تم إنشاؤها في اتحاد الجمهوريات الاشتراكية السوفيتية.

يقول الكاتب الأميركي: “كانت صواريخ كروز السوفيتية هذه في الأساس طائرات صغيرة… تطلق من الطائرات”.

كي إس-1 “قذيفة المذنب”
من المحتمل أن يكون “كي إس-1” هو أول صاروخ جو- أرض للاتحاد السوفيتي. يلاحظ لارسون أن التطوير بدأ بعد الحرب العالمية الثانية، وكان الهدف من “قذيفة المذنب” بالدرجة الأولى هو الدفاع ضد السفن، أي أنه كان يجب استخدامه ضد الناتو أو مجموعات السفن الأمريكية.

يعتقد الكاتب أن شكل “كي إس-1” يتبدو غير عادي. كان تقريبًا بنفس حجم مقاتلة “ميغ-15” السوفييتية. على عكس صواريخ كروز الحديثة، كان “كي إس-1” يعمل بمحرك توربيني.

إس-2 “سوبكا”
“سوبكا”- هو نظام صاروخي ساحلي متنقل مسلح بصاروخ “كي إس-1” المضاد للسفن. سمح “إس-2” للجنود السوفييت باستخدام “المذنب” ليس فقط في القواعد الجوية، ولكن أيضًا في أماكن أخرى.

نشر “سوبكا” في عدد من الأماكن في بولندا وألمانيا الشرقية. كما تم تصدير “إس-2” بنجاح إلى مصر، حيث شارك في القتال ضد الأسطول الإسرائيلي خلال حرب أوكتوبر عام 1973.

إف كي إر-1
يشير لارسون إلى أن صاروخ كروز هذا تم إنشاؤه على أساس صواريخ إس-2 “سوبكا”. “إف كي إر-1” على عكس أسلافه، مسلح برأس نووي. الصاروخ لديه مدى جيد حينها، وكان نحو 180 كم.

خلال أزمة الصواريخ الكوبية، تم إرسال عدد كبير من “إف كي إر-1” نحو خليج غوانتانامو.

تقول المجلة: “إن مجرد وجود صواريخ نووية تكتيكية سوفيتية قريبة جدا من الولايات المتحدة كان سببا للقلق في واشنطن”.

كي إس إر-2
هو صاروخ كروز سوفيتي، تم تطويره ليحل محل “كي إس-1”. يلفت كاليب لارسون انتباه القراء إلى حقيقة أن التصميم الجديد للصاروخ احتفظ بأجنحة وذيل “المذنب”.

“كان التصميم أكثر فعالية. إن المحرك النفاث جعل من الممكن إطلاق الصاروخ من ارتفاعات منخفضة وبسرعات أقل”.

ازداد مدى “كي إس إر-2” – يصل إلى 200 كم. المحاولات المبكرة التي قام بها الاتحاد السوفيتي لتطوير صاروخ كروز حولته بشكل أساسي إلى طائرة نفاثة مصغرة، في حين تبدو الطائرات المسيرة اليوم مثل صواريخ كروز المطورة في اتحاد الجمهوريات الاشتراكية السوفيتية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *