تصنيع المركبات المدرعة في مصر: أبرز المشاريع

محمد الكناني

المدرعة فهد 240 التابعة للقوات المسلحة المصرية أثناء احداث ثورة 25 كانون الثاني/يناير وهي مركبة نقل أفراد مدرعة تخدم لدى المشاة والشرطة العسكرية وحرس الحدود
المدرعة فهد 240 التابعة للقوات المسلحة المصرية أثناء احداث ثورة 25 كانون الثاني/يناير وهي مركبة نقل أفراد مدرعة تخدم لدى المشاة والشرطة العسكرية وحرس الحدود

عدد المشاهدات: 1938

تتميز مصر بقدراتها على الصناعة المحلية للمركبات المدرعة، حيث باتت من الدول العربية الرائدة في هذا المجال. وفي ما يلي، مقتطف عن أهم المدرعات مصرية المنشأ:

تعود أصول مشروع ناقلة الجنود المدرعة المصرية “فهد” إلى المدرعة الألمانية TH 390 التي تم تصميمها وإنتاجها بطلب خاص من الجيش المصري عام 1983 من قبل شركة “تيسين هينشيل” المعروفة حاليا بـ”راينميتال للأنظمة الأرضية”، وذلك لإحلالها محل ناقتلات الجند المدرعة المُتقادمة في هذه الفترة من طراز “وليد” (المدرعة وليد من إنتاج الهيئة العربية للتصنيع وهي مبنية في تصميمها على مدرعات BTR-40 السوفييتية وإستخدمت شاسيه الشاحنة العسكرية Unimog الألمانية وتم تصديرها لكل من الجزائر والسودان واليمن الشمالي والعراق وبوروندي وأنجولا).

بعد نجاح إختبارات المدرعة والتأكد من مطابقتها لكافة المواصفات المصرية، تم نقل تقنية إنتاجها لمصنع “قادر” التابع للهيئة العربية للتصنيع الذي بدأ الإنتاج عام 1985، وتم تسليم أول مركبة مدرعة للقوات المسلحة المصرية عام 1986.

تم إنتاج المدرعة لصالح القوات المسلحة والشرطة بمختلف النسخ (نقل أفراد – عمليات خاصة – نجدة هندسية – إسعاف – قيادة – ناثرة ألغام)، وتم تصديرها لكل من الكويت وعمان والجزائر والسودان والكونغو وزائير ومالي وبنجلاديش، وخدمت أيضا لدى قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة.

كان يتم إنتاج المدرعة باستخدام شاسيه Mercedes-Benz 1117/32 الألماني ومعه محرك ديزل OM 366 ذو شاحن توربيني ويولّد قوة قدرها 275 حصان. أما في الوقت الحالي فيتم استخدام شاسيه Tatra T 815-7APR59 19 240 التشيكي ومعه محرك ديزل TATRA T3C-928-A0 ذو شاحن توربيني ويولد قوة قدرها 322 حصان.

المدرعة تمساح النسخة الأولية: هي مركبة مُدرعة لنقل الأفراد مُطوّرة بمُجمّع الصناعات الهندسية التابع لإدارة المركبات بالقوات المسلحة المصرية بالتعاون مع مصنع قادر للصناعات المتطورة، لنقل وخدمة أفراد المشاة بالمناطق والطرق الصعبة مع مستوى مُتقدّم من الحماية ضد التهديدات المُختلفة، وكانت حمولتها 4 – 6 فرد وتمتّعت بدرجة تدريع من المستوى B6 ويتحمل الطلقات حتى العيار 7.62 * 51 مم بجانب القنابل اليدوية، وقدرة محدودة على تحمل العبوات الناسفة. وهي مُزوّدة ببرج ورشاش عيار 7.62 مم وقاذف قنابل عيار 40 مم.

  التحركات المصرية في ملف التصنيع العسكري وتنويع مصادر السلاح

المدرعة تمساح 1 المُطورة: ظهرت في حفل القوات المسلحة بالذكرى 43 لانتصارات تشرين الأول/أكتوبر، فقد بلغت حمولتها 6 – 8 فرد وتمتّعت بتعديلات شاملة للهيكل والشاسيه حيث يلاحظ زيادة ارتفاعها عن الأرض وزيادة التدريع الجانبي وتعديل المقدمة وغطاء المحرك والزجاج الأمامي والأبواب المُصفحة وكذلك تدريع البرج القتالي، وبلغت حمولتها 6 – 8 فرد. وأما عن المستوى الذي وصل له التدريع الحالي فهو غير معروف، ولكنّه بكل تأكيد يضمن لها قدرة افضل على تحمل العبوات الناسفة والطلقات من الأعيرة الأكبر واصبحت مقاربة بشكل كبير لمركبات MRAP المُقاومة للعبوات الناسفة والألغام.

المدرعة تمساح 2 المُطورة: وهي النسخة الثقيلة من التمساح والتي ظهرت صورتها لأول مرة خلال المعرض العلمي السنوي للكلية الفنية العسكرية بحضور وزير الدفاع والإنتاج الحربي نهاية تموز/يوليو 2016 وكان ذلك ضمن مشروع الكلية الفنية العسكرية لتصميم وتنفيذ منظومة حماية المرمبات المدرعة ضد الموجات الإنفجارية، حيث تهدف الدراسة تصميم منظومة دروع خفيفة من العناصر والمواد المركبة للمدرعة “تمساح 2” ضد الموجات الإنفجارية. وتُعد هذة المرة الأولى التى يتم فيها إستخدام المواد المُركّبة في الإنتاج المصري للمركبات المدرعة، وخلال الدراسة تم إستخدام حزم البرامج لحساب قيم موجة عصف الإنفجار على المنشآت والمدرعات، وحساب قيم الإجهادات الواقعة على تدريع المدرعة “تمساح 2″ وتأثير الموجة الإنفجارية على تدريعها السُّفلي.

لا توجد حالياً أي معلومات عن مواصفات المدرعة بخلاف أنها ذات حمولة 8 – 10 فرد ومُزوّدة ببرجين ورشاشين عيار 7.62 مم وقاذف قنابل عيار 40 مم، وهي ذات دفع سُداسي 6 * 6، ونظراً لشكل ومستوى التدريع وتصميم الهيكل والشاسيه من الاسفل بحرف ” V ” المُتميّز جداً في تشتيت القوة الناتجة عن انفجارات الألغام والعبوات الناسفة وتخفيف اثارها، فإن المُدرعة وبكل تأكيد تُصنّف ضمن فئة مركبات مقاومة الألغام والكمائن.

  مصر أنتجت أكثر من 1900 مركبة قتال مدرعة "فهد" محلياً حتى اليوم

المدرعة بانثيرا Panthera T6: يتم  إنتاجها محلياً من قبل شركة “النسور الدولية للصناعات الدفاعية Eagles International For Defense Systems”، والتي تُعد الوكيل الرسمي لإنتاج مركبات البانثيرا داخل مصر بترخيص من شركة MSPV Minerva Special Purpose Vehicles متعددة الجنسيات بدولة الإمارات.

المركبة Panthera T6 هي في الأصل سيارة Toyota Land Cruiser 79 مُعدلة بإزالة البدن الخارجي كاملاً وإضافة بدن جديد مُصفّح، لتتحول إلى ناقلة جند مدرعة خفيفة الوزن تتسع لثمانية ركاب، وهي مزودة بمحرك ” 4.0 L V6 ” يعمل على البنزين ومكيف للهواء وتستخدم عند تنقلها 5 إطارات مقاومة للثقب، يمكن تعديل مقاعدها وتزويدها بأجهزة الاتصالات والتشويش والمراقبة وفقاً لظروف المهمة.

المركبة مجهزة بزجاج ومعدن محمي بمادة باليستية ومحصنة ضد القنابل الصغيرة المتشظية وتوفر الحماية من الألغام الأرضية، ويمكن تجهيزها بكاميرا الية للبحث يتم تركيبها على السطح، كما يمكن وضع برج مجهز بمدفع،

كما توفر المركبة القدرة على الرماية بالأسلحة الخفيفة من خلال فتحات على الأجناب وفي الخلف، وتشارك المركبة في أعمال مكافحة الإرهاب بشمال سيناء.

مركبة المشاة المقاتلة EIFV Egyptian Infantry Fighting Vehicle وهي مشروع مشترك بين مصنع 200 التابع لوزارة الإنتاج الحربي (المسؤول عن إنتاج دبابات أبرامز M1) وشركة BAE Systems. المدرعة هي في الأساس ناقلة جند M113 مُعدلة ذات هيكل أكثر طولاً ومحرك ديزل جديد يولّد قوة قدرها 400 حصان وتدريع يتحمل الطلقات عيار 14.5 مم، وتم تطوير تدريع إضافي من قبل الهيئة العربية للتصنيع يسمح لها بالصمود أمام الطلقات عيار 23 مم، وتم تزويدها بالبرج القتالي للمدرعة الأميركية M2 Bradley المسلح بالمدفع M242 Bushmaster عيار 25 مم والرشاش FN MAG عيار 7.62 مم وقاذف مزدوج لصواريخ TOW المضادة للدبابات – المشروع لم يكتمل لأسباب مجهولة.

sda-forum

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.