تقرير: البحرية الصينية قد تتجاوز الأميركية

مدمرة صينية
مدمرة صينية (صورة ارشيفية)

نقلت مجلة National Interest ، عن تقرير من خدمة أبحاث الكونغرس الأميركي، أن الصين يمكنها اللحاق بالولايات المتحدة أو حتى التغلب عليها من حيث الإمكانات البحرية إذا لم تتغير الاتجاهات الحالية في هذا المجال، بحسب ما نقلت في 30 أيار/ مايو الجاري.

وفقًا للمجلة، يتم تحديث أسطول جمهورية الصين الشعبية باستمرار على مدار 25 عاما، ونتيجة لذلك فإنه قادر حاليًا على تنفيذ عمليات واسعة النطاق ليس فقط في المناطق الساحلية في الصين، ولكن أيضًا في المناطق النائية، بما في ذلك الجزء الغربي من المحيط الهادئ والمحيط الهندي.

بحسب التقرير الصادر عن الكونغرس نشر في وقت سابق من هذا الشهر، تحديث الأسطول الصيني شكل تحديا لقدرة البحرية الأمريكية على فرض “السيطرة في زمن الحرب” على أعالي البحار في غرب المحيط الهادئ. هذا هو التحدي الأول بعد نهاية الحرب الباردة التي تواجهه البحرية الأميركية. يشار إلى أن “جهود الصين لتحديث الأسطول قللت بشكل كبير من ميزة الولايات المتحدة”.

وأشار التقرير إلى ضرورة أن يتخذ الكونغرس قرارات بشأن عدد من القضايا، بما في ذلك ما إذا كانت البحرية الأمريكية تستجيب بشكل صحيح على جهود الصين لتحديث أسطولها.

وقالت المجلة، يحتوي التقرير على تحذير من أنه إذا لم تتغير الاتجاهات الحالية في الإمكانات البحرية للولايات المتحدة والصين، فقد تتساوى الصين في نهاية المطاف مع الولايات المتحدة أو تتفوق عليها في الإمكانات البحرية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate