نجاحات اليوم أساس للازدهار في المستقبل من خلال التكنولوجيا

منظومة الإتصال والقيادة والتحكم
منظومة الإتصال والقيادة والتحكم من إنتاج L3 Harris

بقلم كريس أيبلي وغاري روشولت

تقود دولة الإمارات العربية المتحدة وحلفاؤها الإقليميون منطقة الشرق الأوسط نحو عصر جديد ديناميكي ومزدهر. وفي الآونة الأخيرة، أكد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، معالي الدكتور أنور قرقاش، بقوله: “تتطلع دولة الإمارات إلى إعادة تأكيد مكانتها العالمية فيما يتعلق بالأعمال والتمويل والخدمات اللوجستية. ولن يكون ذلك ممكناً عبر نظرة حصرية للعالم”.

وأظهر القطاع ترحيبه بهذه الخطوات الهادفة لتأكيد السيادة الوطنية والتعاون الإقليمي والابتكار التكنولوجي. وهي رؤية ندرك في شركتنا L3Harris Technologies أنها تتطلب من أبوظبي وحلفائها الخليجيين الاستثمار في تقنيات جديدة متقدمة لمواجهة تهديدات الخصوم.

تأتي تلك التهديدات من قبل الجيوش والمنظمات الإرهابية والميليشيات الطائفية والدينية ومجرمي الإنترنت، وتتطلب مواجهتها تطوير أنظمة استخبارات واتصالات حديثة، وتعزيز القدرات السريعة في جمع المعلومات للرد على التهديدات.

في العام الماضي، تشكلت L3Harris باندماج شركات متخصصة في الدفاع والتكنولوجيا تحظى بأكثر من 100 عام من الخبرة في تطوير أنظمة الاتصالات، وتنوعت أعمالها السابقة بين إنتاج أجهزة الراديو التكتيكية، وأنظمة الرؤية الليلية، وصولاً إلى مكوّنات الأقمار الصناعية. وبفضل تاريخنا الحافل المشترك، سنضمن تحقيق الريادة العالمية في أنظمة الاتصالات المتكاملة.

ومن خلال هذا الاندماج، توفرت لنا القدرات اللازمة لمساعدة الإمارات العربية المتحدة والدول الأخرى في الدفاع عن نفسها ضد مجموعة كاملة من تهديدات العصر الحديث. وسنقوم بذلك من خلال المنتجات التي يمكنها الاتصال في وقت واحد مع الأنظمة القديمة والحديثة، والقابلة للتشغيل المتبادل مع شبكات الأمان الخارجية.

يحتاج شركاؤنا الإقليميون إلى تزويدهم بالقدرات اللازمة للوفاء بثلاث مهام أساسية دفعة واحدة، وهي: جمع المعلومات المتعلقة بالتهديدات المحتملة؛ وتجميع تلك المعلومات والبيانات بصورة آنية لتمكين اتخاذ القرار في الوقت الملائم؛ وتلقي التدريبات المحلية على الاستجابة المستقلة في الوقت المناسب.

وتتيح التطورات الجديدة لحلول التحكم الكامل بالمهام إمكانية إنجاز عمليات المراقبة والاستطلاع المعتمدة على أجهزة الاستشعار في الطائرات وأبراج المراقبة والمركبات العاملة على مختلف التضاريس، والأصول البحرية والطائرات المسيرة، ليتم تجميعها عبر محاور اتصالات تكتيكية متكاملة، ونقاط عبور حدودية، لضمان توفير الاطلاع الكامل على الحالة الميدانية.

وعندما يتم نقل هذه المعلومات التي تم تحليلها بسرعة إلى القوات الميدانية، سواء عبر زوارق الدورية، أو المركبات العاملة على مختلف التضاريس، أو في الأجواء، يصبح الجنود أنفسهم مراكز للاتصالات، ويتم نشرهم مع تزويدهم بمعدات مراقبة محمولة ذات اتصال فائق، واتصالات مشفرة وقدرات على الرؤية الليلية.

تدعم L3Harris جهود دولة الإمارات والحلفاء في الخليج لتحييد التهديدات الموجودة الآن في منطقتهم؛ حيث أظهر الخصوم عزمهم على اختبار مناعة حدود البلاد، وممراتها المائية، وأمن مجالاتها الجوية. وبالإضافة إلى ذلك، فإن هذه التحديات تظهر بشكل متزايد في عالم الإنترنت ومن خلال حرب المعلومات.

وتَعتبر L3Harris أن توفير الحلول التكنولوجية، ودعمها في البلاد لمواجهة هذه التحديات، ليس مجرد شراكة قصيرة الأجل؛ بل هو ارتباط دائم يهدف إلى نقل التكنولوجيا والمعرفة المطلوبة لشركائنا حتى يصبحوا مستقلين من الناحية التشغيلية في أسرع وقت ممكن. ومن هذا المنطلق، نحن حريصون على مساعدة دولة الإمارات في تحقيق رؤيتها لعام 2071.

ومع التغيرات الهائلة التي يشهدها العالم والشرق الأوسط الآن، أثبتت دولة الإمارات العربية المتحدة دورها كقائد دولي من نوع نادر يسعى لتحقيق الاستقرار، والتحديث، والعمل بالتعاون مع الدول الأخرى. وتتطلع L3Harris إلى تنمية شراكتها الحالية مع دولة الإمارات لمساعدة البلاد على تحقيق أهدافها المستقبلية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate